تجهيز تكية أبو الدهب لتكون متحفاً للأديب نجيب محفوظ

افتتاح متحف ومركز إبداع نجيب محفوظ يعد حدثا عالميا هاماً باعتبار الراحل احد الفائزين بجائزة نوبل للآداب وهو متحفا يليق باسم وتاريخ نجيب محفوظ الذى يعد إيقونة مصرية خالدة لفن الرواية، ويؤكد اهتمام الوطن وحرصه على حفظ سيرة وتاريخ مبدعيه الذين شكلوا عناصر ومفردات قوته الناعمة.
متحف ومركز إبداع نجيب محفوظ بدأ العمل على تأسيسه عام 2006، ويتكون من طابقين الاول به قاعات للندوات، مكتبة سمع بصرية، مكتبة عامة، مكتبة نقدية تضم أهم الأبحاث والدراسات عن أعمال نجيب محفوظ، أما الثانى يضم جناحا للأوسمة والشهادات التى نالها الراحل، وآخر لمتعلقاته الشخصية مع بعض الأوراق بخط يده وقاعة المؤلفات التى تضم جميع أعمال نجيب محفوظ بطبعاتها القديمة والحديثة إضافة إلى الأعمال المترجمة إلى جانب قاعة للسينما، وعدة قاعات أخرى تحمل أسماء "الحارة - رثاء - أحلام الرحيل - اصداء السيرة - تجليات ونوبل

ترميم الآثار