محور هضبة أسيوط

يبدأ المحور من الطريق الصحراوي الغربي ويمتد حتى الطريق الدائري لأسيوط وكوبري الواسطي بطول 22 كم ويعتبر أول طريق مغطى بالكامل بالطاقة الشمسية حيث تم مراعاة عوامل الأمان والسلامة في إنشاء الطريق من بداية خروجه أمام مطار أسيوط وحتى وصوله الى الطريق الدائري.
يبلغ عرض الطريق 33 مترًا مقسم إلى حارتين مرويتين بعرض 7.5 م لكل حارة، بالإضافة إلى جزيرة وسطى بعرض 12 مترًا و2 متر فى كل اتجاه وشملت عمليات تمهيد الطريق طبقات الردم والحفر لقطاعاته على جميع مساراته بالتوازي ووصلت كميات الحفر حوالي 2.5 مليون م3 في المرحلة الأولى.
وهو طريق تنموي أكثر منه محور نقل ويطلق عليه (طرق حاملات العمران)، يتكون من 3 مناطق رئيسية:

المنطقة الأولى
بطول 12 كم، تبدأ من طريق المطار، وهي أرض شديدة الوعورة، لها طبيعة صحراوية بدأ التنفيذ فيها

المنطقة الإستكمالية
منطقة بطول 6 كم تسير مع الوادي إلى بداية مصرف السيل بقرية درنكه

المنطقة الثالثة
بطول 4 كم، وهي بداية النزول من الهضبة، الطريق يتكون من 4 حارات بعرض مروري واحد وتجهيزات مرورية كاملة لتأمين الطريق.

كوبري الهضبة
يأتي ضمن مشروع طريق محور هضبة أسيوط ويبدأ مسار الكوبرى من الطريق الدائرى بالمعلمين خلف مطاحن أسيوط ويتقاطع مع خط السكة الحديد وطريق أسيوط الغنايم وصولا للكيلو 17 بالهضبة بجوار مخر السيل بطول 1.5 كم يبدأ من فوق الهضبة لينزل قبل مصرف الزنار وبعد تقاطع طريق أسيوط / الغنايم ليسهم فى ربط مدينة أسيوط بمدينة ناصر الجديدة التى يطلق عليها الأهالى هضبة الأمل ،مشيرأ أن تكلفة الكوبري تبلغ نحو457 مليون جنيه ويتكون من عدد (702) خازوق بطول متوسط (30م) وقطر 100 سم وعدد (113) قاعدة وعدد (113) عامود وعدد (47) باكية خرسانة مسلحة بطول متوسط ( 25م) بنظام BOX SECTION وعدد (66) باكية معدنية بإجمالى (4700) طن حديد صاج تخانات مختلفة بطول (1800م.ط) وعرض (16م) إتجاهين .

مشروع الهضبة الغربية يساهم في إحداث تنمية حقيقية (عمرانية، زراعية، اقتصادية، سياحية) على أرض المحافظة، ويساعد في حل مشاكل الإسكان بإنشاء 3 تجمعات عمرانية على جانبيه تبلغ مساحتها 10 أضعاف مدينة أسيوط الحالية، وبالتالي يساهم في خفض أسعار العقارات والوحدات السكنية، إضافة إلى مساهمته في دعم المناطق الصناعية وإيجاد مساحات أكبر للصناعات المتنوعة. وكذلك الحفاظ على الرقعة الزراعية والحد من العشوائيات وتوفير مسافة حوالي 15كيلو متر للوصول من مدينة أسيوط إلى مطار أسيوط الدولي، إذ يربط بين شبكة طرق اقليمية هي الطريق الغربي (القاهرة/ سوهاج- القاهرة/ الخارجة) والطريق الزراعي والطريق الصحرواي الشرقي وطريق أسيوط/ البحر الأحمر وطريق الجيش، الأمر الذي يساهم في زيادة التبادل التجاري بين المحافظات وجذب استثمارات جديدة للمحافظة.