11 أكتوبر 2017

السيسي يدشن المرحلة الأولى من العاصمة الإدارية الجديدة ويتفقد أول وحدة سكنية قامت بتشطيبها المقاولون العرب

قام الرئيس عبد الفتاح السيسي يوم الأربعاء 11 أكتوبر بتدشين المرحلة الأولى من العاصمة الإدارية الجديدة حيث استمع الرئيس في البداية الي شرح من الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية واللواء أ.ح كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة واللواء أحمد زكي عابدين رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية الجديدة حول الموقف التنفيذي للمشروعات التي تنفذها الدولة بالعاصمة الإدارية الجديدة  عقب ذلك تفقد الرئيس علي الطبيعة أولي الوحدات السكنية التي تم تشطيبها ونفذتها المقاولون العرب بالعاصمة وذلك بحضور المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجة ورئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع وعدد من الوزراء والمهندس محسن صلاح رئيس مجلس الإدارة والمهندس إمام عفيفى نائب رئيس مجلس الإدارة وعدد من كبار رجال الدولة. وقد أشاد الرئيس بما يبذله العاملون من جهد فى سبيل إنجاز هذه المشروعات التنموية وفقاً للبرامج الزمنية المحددة وطبقاً لأعلى معايير الجودة، خاصةً فى ضوء ما ستساهم به فى تحقيق التنمية الشاملة وإنشاء مجتمعات عمرانية جديدة توفر حياة كريمة لساكنيها، مؤكداً على أن مسيرة مصر للتنمية لن يستطيع أحد أن يوقفها أو يعرقلها، وذلك بفضل إرادة وعزيمة المصريين الراسخة. جدير بالذكر أن الشركة  تقوم بتنفيذ أعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة بنحو  9 مليار جنيه  صرح بذلك المهندس أحمد عباس عضو مجلس الادارة مؤكداً أن الشركة حققت معدلات تنفيذ قياسية فى الأعمال التى تم إسنادها إليها .  وأضاف أنها عبارة عن إنشاء 78 عمارة بالحى السكنى يتم العمل فيها على مرحلتين المرحلة الأولى تشمل إنشاء 44 عمارة، النموذج الخاص بها عبارة عن أرضى وبدروم و8 أدوار ، بعض العمائر لها مدخل وبعضها لها مدخلان بمساحات مختلفة للوحدات السكنية ما بين 120 مترا و150 مترا ،أما المرحلة الثانية فتشمل 34 عمارة أرضى وبدروم و 6 أدوار ، نظام الاسكان المتميز ,هذا الي جانب إنشاء محطة مياه تسمى ?محطة التكديس? ، والتى تمد هذا التجمع بالمياه، المشروع يشمل محطة المياه والخط الناقل من العاشر لمحطة الطلمبات التى تضخ المياه لمسافة 17 كيلو مترا، عبر خطوط من المواسير من الزهر المرن قطرها 1000 مم والخزانات الاستراتيجية وهي عباره عن 5 خزانات سعة الخزان الواحد 12 الف م/3 اضافة الي مباني المحولات والمولدات والطلمبات والادارة والتشغيل.  بجانب انشاء مرافق550 فدان مناطق الاسبقية الاولي للعاصمة الادارية بالحي الحكومي وهي عباره عن شبكات مياه وصرف صحي وطرق وري وكهرباء واتصالات وأعمال مدنية. وانشاء مسجد الفتاح العليم حيث تم الإنتهاء من جميع الأساسات وخرسانة الأرضية و صب جميع الأعمدة وجارى صب كمر القبه والحطة الثانية من المأذنة ونهو سقف الخدمات والمشروع يتكون من : بدروم بمساحة 6325 م2 و يتكون من مصلى رجال (1200 مصلى ) – مصلى سيدات (300 مصلى ) – عدد (2) ميضة للرجال – عدد (2) ميضة للنساء – متحف رسالات سماوية 340 م2 – دار تحفيظ قرآن 100 م2 – مستوصف 660 م2 .ودورأرضى يتكون من صحن المسجد بمساحة 6325 م2 يتسع لعدد (6300 مصلى ) – عدد 6 مداخل – عدد 1 مدخل جانبى لمصلى السيدات بالدور الأول – مساحة الصلاة الخارجية 3400 م2 تتسع 3400 مصلى وعدد 4 مأذن بإرتفاع 90 م للمأذنة والقبة الرئيسية لصحن المسجد بقطر 33م وإرتفاع 28 م – القباب الثانوية لصحن المسجد عدد 4 قباب بقطر 12.5 وإرتفاع 10م و سور المشروع بطول 2000متر طولى  كما تقوم الشركة بتنفيذ مشروع مبنى مجلس النواب (الحى الحكومى ) منطقة الوزارات جاري صب اللبشة المسلحة أقيم المشروع على مسطح إجمالى 148 ألف م2 ويتكون من : مبنى مجلس النواب ( المبنى الرئيسى ) على مساحة 18 ألف م2 وإرتفاع 65 م2 ويتكون المبنى من بدروم أرضى ثمانية أدوار متكررة عدد (2) قبة قطر 50م  ,ويضم مبانى خدمية : مركز طبى  - مبنى أمنى  - مبنى صيانة - مبنى خدمات كهروميكانيكية  - محطة إطفاء - جراحات للسيارات - مسجد  انتهت الشركة من عمل الجسات والرفع المساحي لمبني مجلس النواب الجديد وتم أعمال صب الخرسانات العادية والعزل للمشروع ,هذا وقد بلغ إجمالى كميات الحفر بالمشروع (320.000 متر مكعب ) ومن ضمنها ما يقرب ( 160.000 متر مكعب ) صخر ,كما تم عمل طبقات إحلال بكمية تربو عن ( 5000 متر مكعب ) 

مجلة المقاولون العرب

التقارير السنوية