الصفحة الرئيسية

الرئيس السيسي يشهد إفتتاح أنفاق 3 يوليو وميناء شرق بورسعيد ومحور 30 يونيو

افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي يوم الثلاثاء 26 نوفمبر عدداً من المشروعات القومية الكبري علي أرض مصر من بينها أنفاق جنوب بورسعيد والمرحلة الأولى من ميناء شرق بورسعيد ومحور 30 يونيو والتي شاركت المقاولون العرب في تنفيذها مع عدد من الشركات المصرية  وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والفريق كامل الوزير وزير النقل والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية وعدد من الوزراء ومحافظو بورسعيد وشمال وجنوب سيناء والمهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب والمهندسين سيد فاروق النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة وإمام عفيفي نائب رئيس مجلس الإدارة ومحمد أبودشيش المشرف العام على مشروع أنفاق جنوب بورسعيد وأسامه كمال عضو مجلس تنفيذي الشركة المشرف علي قطاع المعدات ومبارك منصور رئيس قطاع القناة وسيناء
"أنفاق 3 يوليو"
افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي أنفاق 3 يوليو التى تمر أسفل قناة السويس القديمة عند العلامة الكيلو 19.150 وعلى عمق 42 متراً من سطح القناة  وتعد من أكبر المشروعات القومية، وتربط منطقة جنوب بورسعيد بسيناء، كما تربط غرب مدن القناة بشرقها لتسهيل حركة التجارة فى منطقة إقليم قناة السويس وإحداث التنمية المنشودة لتلك المنطقة وقد حرص الرئيس على التقاط الصور التذكارية أمام أنفاق 3 يوليو مع عدد من العمال والفنيين بالأنفاق.
التحديات
يذكر أن شركة المقاولون العرب قامت تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتنفيذ "أنفاق 3 يوليو" النفق الشمالي للسيارات وقد بدأت عمليات حفر النفق عام  2015 وإستمر فيها العمل 4 سنوات متصلة  وشملت 3 مراحل هى: التخطيط وتركيب ماكينة الحفر العملاقة TBM وتشغيلها والإنتهاء من الحفر طبقاً للجدول الزمني رغم الكثير من التحديات منها:
*تنفيذ الحفر فى تربة طينية غير ثابتة بنجاح وذلك عن طريق تعديل خواصها بإضافة خليط من السن والرمل، لجعلها جاهزة لنقل العمال والمعدات عليها.
*عمل تعديلات بماكينة الحفر نظراً لوجود نسبة من غاز الميثان بالتربة.
حوائط لوحية بعمق 70م
هذا ويبلغ طول النفق حوالي 3930 متراً ويصل بالمداخل والمخارج حوالي 4830 متراً، ويضم حارتين مروريتين كل حارة بعرض 3.60 متراً وأقصى عمق للنفق 57 متراً أسفل قناة السويس وقطر النفق الخارجى يبلغ حوالي12.6 متراً ، والداخلى 11.4 متراً ، بإرتفاع صافي  5.5 متراً من سطح الأرض.   
كما تم تركيب حوائط لوحية داخل النفق بعمق 70م وتركيب 13 ألف قطعة خرسانية، تعد المكون للدوائر المبطنة لجسم النفق، حيث صممت تلك القطع فى مصنع الحلقات الخرسانية الذى تم إنشاؤه بالمشروع.
هذا و يتضمن النفق عدد 2  ممر عرضي لحالات الطوارئ كل 1000 متراً بطول النفق كما يحتوى على 35 مروحة تهوية إضافة إلى مراوح التهوية داخل أنفاق الطوارئ، إضافة إلى منظومة إضاءة تم تركيبها طبقاً للمواصفات العالمية.
إلي جانب ذلك تم إنشاء كباري وعدايات وطرق للربط مع شبكة الطرق الموجودة حالياً بالمنطقة.
أرقام تعكس حجم الإنجاز
* إجمالى كميات الحفر بالمشروع حوالى 1.5 مليون متر مكعب.
* إجمالى كميات تحسين خواص التربة بمنطقة التجهيزات ومداخل ومخارج النفق شرق وغرب القناة 2.9مليون متر مكعب. 
* إجمالى كميات الخرسانة سابقة الصب لزوم أعمال القطع الخرسانية المبطنة للنفق 140 ألف متر مكعب. 
* إجمالى كميات الخرسانة لزوم تنفيذ أعمال الحوائط اللوحية ومداخل ومخارج الأنفاق 365 ألف متر مكعب.
* إجمالى كميات الخرسانة للأعمال الصناعية 30 ألف متر مكعب.
* إجمالى كميات الحديد 110 آلف طن.
* نفذ هذه الملحمة 3000 عامل ومهندس مصرى من أغلب فروع وإدارات الشركة تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
منصة التشغيل
هذا وقد قام فرع سيناء بالأعمال التمهيدية الخاصة بعمل منصة التشغيل من خلال تثبيت التربة أسفل الحوائط الدليلية لماكينات حفر الحوائط اللوحية كما يشمل الأبار اللازمة لخروج ماكينة حفر الأنفاق أسفل قناة السويس بالإضافة إلى الأعمال المؤقتة من الطرق ومكاتب المشروع وخلاطات الخرسانة وخطوط المياه وذلك بتكلفة إجمالية 500 مليون جنيهاً.
ميناء شرق بورسعيد
كما افتتح الرئيس السيسي المرحلة الأولى من ميناء شرق بورسعيد بإجمالى 5 كيلو متراً وكشف الرئيس أن تنمية منطقة شرق بورسعيد كان مطروحاً منذ 15 عاماً، لكن تأجل العمل فيه بسبب حجم الأموال الكبيرة المطلوبة.
وقد أوضح المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب أن هذا المشروع يعد أحد المشروعات العملاقة التى خططت لها القيادة السياسية لما تتمتع به المنطقة من أهمية لوجيستية لربط حركة الملاحة والتجارة من( جنوب شرق  أسيا إلى أوروبا وأمريكا) علاوة على المناطق الصناعية بنطاق المشروع والتى ستنشأ نتيجة تنفيذ الميناء الجديد ميناء شرق التفريعة ببورسعيد لأن أساس التنمية وجود الموانئ الصالحة لإستقبال جميع أنواع السفن بجميع غواطسها وأحجامها وحمولاتها لتنفيذ الخطط الإستثمارية المقرر تنفيذها للتنمية.
 وأشار صلاح أنه تم تكليف عدد من شركات المقاولات  بتنفيذ المشروع كان نصيب المقاولون العرب منه إنشاء 1000 متر طولي أرصفة بحرية مقسمة إلى منطقتين Zone 4  Zone -5  كل منها بطول 500 متر طولى  بقيمة إجمالية 950 مليون جنيهاً  وبالتالي فإن تنفيذ الأرصفة بأكملها تكلف 4 مليارات و750 مليون جنيهاً .
أرصفة للسفن العملاقة
وأوضح المهندس  جميل السيد محمد مدير إدارة المشروع إلي أن الأعمال عبارة عن أرصفة لتراكى السفن العملاقة بغاطس 20 متر لإستقبال سفن تصل حمولتها إلى 170 ألف طن حاويات وبضائع عامة وأن الرصيف الواحد بطول 500 متراً ومكون من: حائط أمامى عبارة عن مواسير بإجمالي 11ألف طن وبقطر خارجى 203 سم وبسمك 25 مم وطول الماسورة الكلي 68 متراً تنفذ على مرحلتين كل مرحلة 34 متراً ويتم لحام الوصلة بينهم وعدد المواسير 143 ماسورة بطول كلى 68 متراً بالإضافة إلى عدد (2) صف خوازيق وسطى وعدد 286 خازوق قطر  120 سم  وبعمق68.60 متراً وعدد (1) صف خوازيق خلفية وعدد 286 خازوق  وقطر 120 سم خرسانى وعمق 68.60 متراً يتخللهم خوازيق CFA عدد 286 خازوق قطر 60 سم وبعمق 18 متراً وبلاطة خرسانية سمك 40 سم  وكمرات خرسانية قطاع 1.5 م عرض بإرتفاع 2.10 متراً على محاور  3.49 متر للمحور وبلغ كمية الخرسانة 21200 متر مكعب  والرصيف يشتمل على مدافع رباط 200 طن شد بعدد 19 مدفع رباط  وحاميات مطاطية بعدد 35 حامية مطاطية وقضبان أمامية وخلفية بكمية 151 طن لحركة الأوناش العملاقة لتحميل وتفريغ الحاويات والبضائع العامة من السفن هذا وقد شارك في تنفيذ المشروع  فرع الإسكندرية - قطاع الإدارت المنتجة - إدارة الإنشاءات البحرية - إدارة الأعمال الأعتيادية - إدارة الخرسانة الجاهزة.
محور 30 يونيو
وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، محور 30 يونيو وهو طريق حر مزدوج بطول 95 كيلو متراً وعرض 80 متراً، بتكلفة استثمارية 5.2 مليار جنيهاً ,وقد شاركت المقاولون العرب في تنفيذه حيث قامت بأعمال تكريك وتبديل التربة وجسور بمحور 30 يونيو يصل عرضها إلى 80 متراً داخل بحيرة المنزلة وعمل ثلاث طبقات أساس كل طبقة بسمك 45 سم وعروض تبدأ من 55 متراً حتى 77 متراً وعمل طبقة رابطة بسمك 7 سم وطبقه سطحية بسمك 6 سم  ,هذا وقد شارك في تنفيذه من قبل الشركة فرع سيناء وإدارة طرق وجه قبلي وإدارة الإنشاءات البحرية بتكلفة إجماليه 300 مليون جنيهاً.
جدير بالذكر أن محور 30 يونيو، يعتبر محور الحركة الرئيسي لتنمية إقليم قناة السويس، ويبدأ المحور من جنوب بورسعيد ماراً بالطريق الدولي الساحلي بورسعيد / دمياط، ويمتد جنوباً حتى علامة الكم 94 طريق القاهرة / الإسماعيلية الصحراوي، ويتكون المحور من اتجاهين (القطاع الجنوبي بطول 48 كم، به 5 حارات مرورية – القطاع الشمالي بطول 47 كم، به 5 حارات مرورية)، بالإضافة إلى طريقي خدمة على جانبي المحور، ويضم المحور، 17 كوبرى (11 كوبرى رئيسي على المسار - 6 كباري فرعية عمودية على المسار)، و16 نفقاً عرضياً للسيارات والمشاه، ونفقين للمشاه فقط، ومحطتين لتحصيل الرسوم، و6 محطات للخدمة، و500 (بربخ صندوقي – عداية – مراوي)، وعملت في تنفيذه 21 شركة مقاولات (14 في أعمال الطرق – 7 في أعمال الكباري).

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 1040 / 18