أهم الأخبار

رئيس الوزراء يكلف "المقاولون العرب" بسرعة إصلاح المعهد القومي للأورام

وجّه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، خالص تعازيه لأسر ضحايا حادث المنيل الذي وقع مساء يوم الأحد 4 أغسطس أمام معهد الأورام ، كما وجّه بتقديم الرعاية الطبية الكاملة للمصابين.
وأجرى مدبولي إتصالاً هاتفياً مع الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي للتنسيق بشأن البدء الفوري في إصلاح مبنى معهد الأورام بعد التلفيات التي حدثت به جراء الحادث ، وتم الإتفاق على أن تتولى شركة "المقاولون العرب" بدء الإصلاحات.
كما تواصل رئيس الوزراء مع المهندس محسن صلاح رئيس مجلس إدارة شركة "المقاولون العرب" للتأكيد على سرعة الإنتهاء من أعمال الإصلاح في مبنى المعهد بالسرعة والكفاءة العالية نظراً لما يقدمه المعهد من خدمات لمختلف المرضى.
من جانبه قام المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب، بتشكيل فريق عمل من الشركة بدأ علي الفور أعمال الترميم لتلفيات واجهات المبنى الإداري للمعهد القومي للأورام  الناتجة عن الإنفجارعلي مدار الـ 24 ساعة لضمان سرعة الإنجاز.
بداية القصة
بعد ساعات قليلة من الحادث الإرهابي الذي ضرب محيط معهد الأورام بمنطقة قصر العينى، والذي نتج عنه استشهاد 22 مواطنا، بدأت شركة المقاولون العرب أعمال ترميم مبنى المعهد الرئيسي من الداخل والخارج لإزالة أثر الانفجار، وليتسنى للمعهد تقديم الخدمات العلاجية للمرضى.
وقال المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب: إن الشركة بدأت العمل على ترميم المبنى صباح أول يوم من الإنفجار دون النظر إلى أي شيء أخر، مضيفًا: "المقاولون العرب جاهزة في أي وقت ولديها خبرة كبيرة للتعامل مع مثل هذه المواقف".
وتابع صلاح: "فور تكليف الشركة بترميم مبنى معهد الأورام، تم البدء مع الساعات الأولى من صباح أمس في رفع المخلفات الناتجة عن الانفجار وفتح الطريق، ثم بدأت أعمال شد السقالات الحديدية لبدء ترميم واجهة المعهد".
واستطرد سيادته : "تم تقسيم أعمال التجديد وإصلاح مبنى معهد الأورام إلى قسمين، القسم الأول وهو إصلاح المبنى من الداخل والتعامل مع الأسقف والحوائط والأجهزة التي تضررت بسبب الإنفجار، وكذلك غرف المرضى.

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 136 / 32