الصفحة الرئيسية

السيسي يبحث الموقف التنفيذي لرفع كفاءة قصر العيني ومعهد الأورام

حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي في اجتماعه يوم الإثنين 30 سبتمبر  مع د.خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع رفع كفاءة الإستقبال والطوارئ بمستشفى قصر العيني، وترميم المعهد القومي للأورام والذي تقوم بتنفيذه شركة المقاولون العرب.
وقد عرض وزير التعليم العالي علي الرئيس خلال الإجتماع الموقف التنفيذي لمشروع رفع كفاءة الاستقبال والطوارئ بمستشفى القصر العيني، وكذا ترميم المعهد القومي للأورام.
جدير بالذكر أنه منذ منتصف شهر أغسطس الماضى شهد عودة العمل بشكل طبيعي للمعهد واستقبال المرضى، وانتظام العيادات الخارجية، وإجراء العمليات الجراحية كما كان الحال في السابق حيث  قامت شركة المقاولون العرب بجميع أعمال الترميمات التى نفذتها الشركة فى وقت قياسي خلال الفترة الماضية وقد وجه وزير التعليم العالى والبحث العلمى حينها بإعادة ترميم المنطقة الداخلية غير المستغلة فى المعهد لإضافة خدمات جديدة للمرضى، وتسهيل دورة المريض بالمعهد، ووجه بإعادة تجهيز طوارئ المعهد مع عمل مداخل خاصة بها، لتأثير ذلك على زيادة الطاقة الاستيعابية للمعهد فى استقبال المرضى ,كما وجهت الوزارة بسرعة إصلاح المكاتب الإدارية وحجرات الإداريين لتمكينهم من أداء وظائفهم على الوجه الأكمل.
علي جانب آخر أكد الدكتور حاتم أبو القاسم عميد معهد الأورام القومي التابع لجامعة القاهرة أن شركة المقاولون العرب عملت بشكل سريع للغاية للإنتهاء من الإصلاح والتجديد بتوجيهات من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، موضحاً أنه تم الإنتهاء من تجديد نحو 4 أدوار من المعهد، وإن كل الخدمات الطبية التي يقدمها المعهد للمرضى ما زالت مستمرة، وفقا للجداول الزمنية المحددة.
1250 مهندساً وعاملً يعملون فى ترميم وصيانة المعهد
انجاز ضخم تحقق  برجوع المبنى الشمالى من معهد الأورام للعمل من جديد فى أقل من أسبوعين انجاز تم بسواعد أبناء شركة المقاولون العرب التى تولت مهام ترميم وصيانة المعهد وإعادته لسابق عهده من جديد يقول المهندس طه دياب مدير إدارة صيانة القصور والأثار المنفذة للأعمال أن العمل بالمعهد بدأ ثانى أيام التفجير مباشرة وإستمر بشكل يومى على مدار 24 ساعة حتى فى إجازة عيد الأضحى الماضي حيث عمل ما يقرب من 1250 مهندسا وعاملا وفنياً فى المعهد مضيفاً أن أولوياتنا كانت إعادة المبنى الشمالى للعمل من جديد وبفضل الله  تمت المهمة بنجاح وعاد المرضى لتلقى العلاج وأوضح المهندس طه دياب إلى أن الشركة قامت بإزالة عدد كبير من الركام ومخلفات البناء مضيفا أن أضرار الإنفجار أصابت وبشكل مباشر المبنى الإدارى للمعهد والواجهة الأمامية له وأشار أن أمر إسناد العمل للشركة نص على سرعة الإنتهاء من ترميم وصيانة المعهد بالكامل فى 3 أشهر فقط .

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 25 / 16