أهم الأخبار

رئيس الوزراء خلال لقائه مع نظيره التنزانى الرئيس السيسي يتابع بنفسه مراحل إنشاء "سد تنزانيا"

عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، يوم الإثنين 8 يوليو، اجتماعا مع قاسم مجاليوا، رئيس الوزراء التنزانى، والذى يزور مصر على رأس وفد رفيع المستوى لتعزيز علاقات التعاون الثنائية بين البلدين.
حضر اللقاء وزيرا الزراعة والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية و سفير مصر لدى تنزانيا، والمهندس محسن صلاح رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، وحضر من الجانب التنزانى، وزير الزراعة، وعدد من مسئولى رئاسة الوزراء ووزارة الخارجية، وسفير تنزانيا لدى مصر.
ورحب رئيس الوزراء بنظيره التنزانى والوفد المرافق له، منوهًا بخصوصية العلاقات التاريخية والمتميزة بين البلدين منذ عهد الرئيسين عبدالناصر وجوليوس نيريرى، إذ يحتفل البلدان هذا العام بالذكرى الخامسة والخمسين لتبادل التمثيل الدبلوماسى بينهما.
وأشاد رئيس الوزراء بالزخم الذى تشهده العلاقات المصرية التنزانية فى الآونة الأخيرة و ذكر مدبولى أنه قد تشرف بالتواجد فى تنزانيا لحضور مراسم التوقيع على عقد إنشاء سد ستيجلر جورج، مؤكدًا أن هذه الزيارات تعكس اهتمامًا مصريًا بتعزيز العلاقات الثنائية فى مختلف المجالات، والتطلع لمواصلة العمل للبناء على نتائج تلك الزيارات على صعيد تعزيز علاقات البلدين فى مختلف المجالات.
ونوه الدكتور مصطفى مدبولى إلى حرص القيادة المصرية على دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وتطويرها فى كل المجالات، وبما يحقق النفع المشترك لشعبى البلدين.
وأكد مدبولى على دعم مصر للجهود التنموية التنزانية، منوهًا بحرص تحالف شركتى المقاولون العرب والسويدى الكتريك" والذى فاز بعقد إنشاء مشروع سد "ستيجلر جورج" بحوض نهر "روفيجى" لتوليد الطاقة الكهرومائية، على أن يكون التنفيذ وفقاً لأعلى المعايير العالمية وطبقاً للإطار الزمنى المنصوص عليه فى العقد، خصوصًا فى ظل الاهتمام الذى يحظى به المشروع فى تنزانيا على المستويين الحكومى والشعبى باعتباره أهم المشروعات التنموية الكبرى فى البلاد.
وأكد مدبولى ان الرئيس السيسى حريص على ان يتابع بنفسه مراحل المشروع لضمان تحقيق أفضل مستويات الأداء والتنفيذ، مشددًا على حرص مصر على مواصلة واستمرارية الجهود الرامية لدعم ومساعدة الأشقاء التنزانيين وتقديم كل أشكال الدعم فى مجال تعزيز بناء القدرات الوطنية من خلال توفير العديد من الدورات التدريبية فى المجالات المختلفة، خصوصًا الدور الهام الذى تلعبه الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى هذا السياق من خلال برامجها وأنشطتها المتعددة التى يشارك فيها عدد كبير من الكوادر التنزانية من مختلف الجهات.
ورحب مدبولى بالزيارة التى سيقوم بها رئيس الوزراء التنزانى إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وما تمثله من فرصة لتبادل الخبرات مع الجانب التنزانى.
ومن جانبه، تقدم قاسم مجاليوا، رئيس الوزراء التنزانى، بالشكر على ما لمسه من ترحيب كبير وحفاوة استقبال منذ وصوله إلى بلده الثانى مصر، مشيدًا بحالة الزخم التى تشهدها العلاقات التاريخية بين البلدين وبالزيارات المتبادلة بين مسئولى البلدين للارتقاء بأطر التعاون لآفاق أرحب بما يخدم المصالح المشتركة لشعبى البلدين الشقيقين.
وأشاد بالتحالف المصرى الذى يقوم بتنفيذ السد التنزانى، ويؤدى عمله بكفاءة، معربًا عن شكره للقيادة السياسية والحكومة المصرية لمتابعتها مراحل التنفيذ.

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 356 / 46