الصفحة الرئيسية

السيسي يفتتح محطة مياه الشرب العملاقة بالعاشر من رمضان بتكلفة 2.1 مليار جنيه **المحطة بطاقة إنتاجية 600 ألف م3/ يوم وتخدم 3 ملايين نسمة

افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية يوم الثلاثاء 23 مايو عدد من المشروعات القومية فى إطار خطط الدولة لدعم مقومات التنمية الشاملة فى العديد من محافظات الجمهورية ومنها مشروع محطة تنقية مياه الشرب بمدينة العاشر من رمضان بتكلفة 2.1 مليار جنيه وطاقة إنتاجية 600 ألف متر مكعب/ يوم  .
وعبر الفيديو كونفرنس قام الرئيس السيسى بإعطاء إشارة البدء لإفتتاح المحطة بحضور المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء والمهندس ابراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية ووزراء الدفاع والإسكان وعدد من الوزراء .
واستمع الرئيس لشرح كامل من قبل الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية عن خطوات تنفيذ المحطة ومكوناتها قال فيه : محطة مياه الشرب بمدينة العاشر من رمضان بطاقة 600 ألف م3/يوم والتي افتتحها الرئيس عبدالفتاح السيسى لخدمة 3 ملايين نسمة بمدن: العاشر من رمضان وبدر والشروق وخليج السويس، والعاصمة الإدارية الجديدة، وبالنسبة لمشروع المأخذ والروافع والخطوط الناقلة للمياه العكرة لمحطة تنقية مياه الشرب بمدينة العاشر من رمضان، والذي بدأ العمل به عام 2008 ثم توقف لمدة أربعة أعوام، إنهاء تنفيذ الخطوط الناقلة والتي كان على مسارها العديد من التعديات على مسار الخطوط التي يبلغ قطرها 2500 مم لنقل 1,2 مليون م3/يوم من المأخذ على ترعة الاسماعيلية، وحتى محطة المياه بمدينة العاشر من رمضان لمسافة 18 كم، وتوفير مصادر تغذية بالكهرباء لمكونات المشروع، وتحويل بعض الطرق السريعة المهمة، وتنفيذ أعمال صناعية وعدايات تحت بعض الطرق والترع والمصارف.
وأضاف المهندس حسن الفار رئيس الجهاز التنفيذى لمياه الشرب والصرف الصحى بالقاهرة الكبرى والإسكندرية: كان الاحتياج العاجل لدخول المحطة لخدمة مواطني المدن الجديدة (العاشر من رمضان، بدر، الشروق، خليج السويس) هو الدافع الأكبر للوزارة لتذليل جميع العقبات أمام المشروع، وقد تم إمداد المشروع القومي " العاصمة الإدارية الجديدة " بخط لنقل مياه الشرب من محطة العاشر من رمضان بطول 35 كم وطاقة 120 م3/يوم لسرعة الانتهاء من الإنشاءات بها، والذي بلغت تكلفته نحو 600 مليون جنيه.
وصرح المهندس محسن صلاح رئيس مجلس الإدارة أن العمل استمر بالمحطة بشكل مكثف ضمن فرق عمل عملت على مدار الـ24 ساعة لإنجاز هذا المشروع الضخم وأوضح المهندس سامح السيد مدير فرع القناة المنفذ للمشروع أن الأعمال شملت روافع المأخذ على ترعة الإسماعيلية ببلبيس والرافع الأوسط والخط المزدوج من المواسير الخرسانية سابقة الإجهاد بقطر داخلي 2500ملليمتر ووزن 29 طن للماسورة الواحدة إلي محطة تنقية العاشر واشار إلى أن كميات الحفر التي تمت بالمشروع بلغت نحو ثلاثة ملايين متر مكعب والإحلال 300 ألف متر مكعب والخرسانة المسلحة 38 ألف متر مكعب وأشار أن المشروع تم بالتعاون مع كل من فرع سيناء وإدارات الإنشاءات البحرية والأعمال الإعتيادية والترسانة البحرية بالإسماعيلية والأعمال الصحية والتشطيبات وقام قطاع معامل الشركة بعمل الإختبارات اللازمة طبقاً للمواصفات والإشتراطات الفنية الخاضع لها المشروع .

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 46 / 17