الصفحة الرئيسية

رئيس الوزراء ووزراء الإسكان والتنميةالمحلية والتجارة والصناعة يتفقدون محطة مياه الشرب العملاقة بالعاشر من رمضان

تفقد المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء يوم الثلاثاء 29 ديسمبر محطة مياه الشرب بالعاشر من رمضان رافق سيادته خلال الزيارة الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية والمهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة واللواء خالد سعيد محافظ الشرقية والدكتور جلال السعيد محافظ القاهرة و المهندسون سيد فاروق النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة وطارق صقر عضو مجلس الإدارة وإبراهيم عز الدين مساعد رئيس مجلس الإدارة ومحمد السعيد حافظ رئيس قطاع القناة وسيناء وسامح السيد مدير فرع القناة ومحمد البدري نائب مدير الفرع ومدير المشروع .
وخلال الزيارة استمع رئيس الوزراء إلى شرح من الدكتور مصطفى مدبولي عن المحطة مؤكداً وصول المياه إلى المحطة وذلك تمهيداً لتشغيل الجزء الأول من المرحلة الأولى تجريبياً وأشار وزير الإسكان أنه تم التنسيق مع وزارة الصحة لوضع برنامج زمني لأخذ العينات فوراً للتأكد من صلاحية المياه و أن نسبة التنفيذ في الفترة من يناير 2009 حتى نوفمبر 2013 لم تكن تتعدى الـ 50% بسبب وجود مشاكل على نزع الملكيات ولكن خلال العامين الماضيين تم التغلب على عدد من المشاكل ودفع العمل في المواقع المختلفة حتى تم الإنتهاء من هذا المشروع الضخم،وأضاف مدبولي أن المشروع يعد من المشروعات القومية الكبرى والهامة، حيث تخدم المحطة المناطق السكنية والصناعية بمدن العاشر من رمضان، والشروق، وبدر، ومدينتي، ومنطقة شمال خليج السويس، وإنشاءات العاصمة الإدارية الجديدة، وتصل الطاقة الانتاجية الإجمالية للمحطة تبلغ نحو 1.2 مليون م3 يوميًا.
جدير بالذكر أن المقاولون العرب قامت بتنفيذ مشروع مأخذ وروافع محطة مياة العاشر من رمضان بطاقة 600 الف م3/يوم وتكلفة مليار و262 مليون جنيه لتغذية مدينة العاشر من رمضان وبدر والشروق والمنطقة الصناعية لمدينة العاشر ومنطقة خليج السويس وهليوبوليس الجديدة عن طريق نقل المياه العكرة بمأخذ علي ترعة الإسماعيلية عند مدينة بلبيس ورافع المأخذ والرافع الأوسط والخط المزدوج من المواسير الخرسانية سابقة الإجهاد بقطر داخلي 2.5 مليمتر ووزن 29 طن للماسورة الواحدة إلي محطة تنقية العاشر ووصلت كميات الحفر التي تمت بالمشروع بنحو بثلاثة ملايين متر مكعب والإحلال 300 ألف متر مكعب والخرسانة المسلحة 38 ألف متر مكعب وهذا يعكس ضخامة حجم العمل والتحدي الكبير الذي قامت به الشركة واشتركت فيه عدة إدارات وفروع بالشركة في إطار تفعيل دور التنفيذ الذاتي واستغلال كافة الطاقات ومنها فروع القناة وسيناء وإدارات الإنشاءات البحرية والأعمال الإعتيادية والترسانة البحرية وتقوم إدارة الأعمال الصحية والتشطيبات بتنفيذ بعض أعمال تشطيبات الروافع وتشترك إدارة معامل الشركة في عمل الإختبارات اللازمة طبقاً للمواصفات والإشتراطات الفنية الخاضع لها المشروع .

 

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 261 / 178