جولات وزيارات

خلال تفقده لجداريات قناة السويس الجديدة الفريق مهاب مميش يشيد بأداء المقاولون العرب ويهدي درع القناة لمحسن صلاح

أشاد الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس خلال جولته البحرية لتفقد الإستعدادات الأخيرة لإفتتاح قناة السويس الجديدة وتفقده لجداريتي " من أم الدنيا إلى كل الدنيا" و"فرحة مصر" بأداء وجودة أعمال المقاولون العرب في تنفيذهما في وقت قياسي ووجه الشكر للمهندس محسن صلاح رئيس مجلس الإدارة وأهدى له درع قناة السويس،
جاء ذلك خلال استقباله بمكتبه ومتابعته للأعمال يوم الأربعاء 29 يوليو مع فد المقاولون العرب والذي ضم رئيس الشركة والمهندسون رشدي طاهر وطارق صقر عضوا مجلس الإدارة ومفيده علام رئيس قطاع المعامل ومحمد سعيد حافظ رئيس قطاع القناة وسيناء ومبارك منصور مدير فرع سيناء المنفذ للأعمال وسامح السيد مدير فرع القناة.
" من أم الدنيا إلى كل الدنيا"
هذا وقد أوضح المهندس محسن صلاح أن الجداريتين من تصميم الفنان العالمي د.عبدالسلام عيد أستاذ فن الجداريات بكلية الفنون الجميلة بجامعة الأسكندرية ود. مني الصياد بهيئة قناة السويس وقام بتصميمها إنشائياً إدارة الإستشارات الهندسية بالمقاولون العرب، الجدارية الأولى تحمل اسم " من أم الدنيا إلى كل الدنيا" وهى عبارة عن كرة أرضية ضخمة  يتوسطها رمز القناة بقطر 12 متر وارتفاع 23 ويحيط بها 104 ساري علم تمثل الدول التي تعبر سفنها قناة السويس وهى مقسمة بواقع 52 ساري يمين الكرة الأرضية و52 ساري شمالها وارتفاع الساري 18 متر من سطح الأرض, 

"فرحة مصر"
أما الجدارية الثانية فهى باسم "فرحة مصر"  وتتسم بالطابع المصري الأصيل في استلهام شكلين متماثلين لإيزيس المصرية رمز الأمومة والقوة والعطاء بردائها المزينة بالألوان البراقة من الأحمر والأزرق والذهبي بحليها الرائعة في التاج والقلادة والأساور والخلاخيل لتعطي بريقاً ملوناً وسط الرمال الصفراء وسخونة الشمس المصرية لتحمل بين يديها ميدالية تذكارية مجسمة تحمل مبنى القبة الأثري ببورسعيد ذي الطابع الإسلامي بقبابه الثلاث الخضراء وهو رمز عالمي لهيئة قناة السويس حملت الكلمة التي كتبت على الميدالية رمزاً قومياً مصرياً وحدثاً تاريخياً وهو تاريخ 26 يوليو 1956 لتؤكد للعالم أن قناة السويس مصرية في أرض مصرية بتمويل مصري وتنفيذ مصري في حالة من الحب والبهجة ويبلغ ارتفاع الجدارية حوالي 15 متراً وعلى مساحة 130 متر وتطل على الضفة الشرقية للقناة.
لوحة شرف
جدير بالذكر أن الأعمال قد تم تنفيذها في وقت قياسي في أقل من شهر بواقع 3 ورديات على مدار 24 ساعة وشارك في تنفيذها فرع سيناء وإدارة الترسانة البحرية بالإسماعيلية وفرع القناة وإدارة الإستشارات الهندسية وقد بلغت حجم الأعمال المعدنية 250 طن حديد مجلفن وأعمال التكاسي الدبش 25000 متر طولي والحفر 20 ألف متر مكعب والإحلال 5000 متر مكعب والأساسات 7000 متر مكعب. 
 

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 105 / 10