أهم الأخبار

المهندس إبراهيم محلب يشهد احتفالية افتتاح كوبري جاك فيل بكوت ديفوار.. والرئيس الإيفواري يمنح محلب الوسام الوطني ويوجه الشكر للمقاولون العرب

افتتح الرئيس  حسن وتارا رئيس دولة كوت ديفوار والمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء المصرى يوم السبت21 مارس مشروع كوبري جاك فيل والذي قامت بتنفيذه شركة المقاولون العرب وذلك على هامش الزيارة التى يقوم بها رئيس مجلس الوزراء إلى دولة كوت ديفوار يرافقه الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والدكتورة نجلاء الأهواني وزيرة التعاون الدولي والسفير صبرى مجدى صبرى مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية والسفير أسامه خليل سفير مصر بكوت ديفوار والمهندس محسن صلاح رئيس مجلس إدارة المقاولون العرب.
هذا وقد منح الرئيس الإيفواري  خلال الإفتتاح المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء الوسام الوطني لكوت ديفوار ,كما منح المهندس محسن صلاح رئيس المقاولون العرب والمهندس إبراهيم مبروك رئيس قطاع شرق وغرب أفريقيا والأستاذ عماد عبيد الرئيس المالي للقطاع والمهندس محمود سالم مدير المشروع عدداً من الأوسمة,ووجه الرئيس الشكر إلى العاملين بشركة المقاولون العرب الموجودين بمقر الإحتفال مقدماً إليهم التحية على إنجازهم هذا المشروع الهام في الأوقات المحددة وبالجودة المطلوبة .
وفي كلمته خلال الإفتتاح قال المهندس إبراهيم محلب: أعرب عن سعادتي الكبيرة بأن أكون معكم اليوم للمشاركة في افتتاح كوبري جاك فيل الذي يعد أحد المشروعات الوطنية الطموحة التي تنفذها الحكومة الإيفوارية في مجال البنية التحتية التي تهدف إلى تحقيق التنمية الإقتصادية في البلاد، ولقد تحمست كثيراً لتلبية الدعوة الكريمة للمشاركة في إفتتاح الكوبري.
وأكد : أولاً كمواطن مصري فأنا أعتز بهويتي الأفريقية ، وأسعد دائماً بالمشاركة في مثل تلك الاحتفالات، والمشروعات التي تحقق الرخاء لأشقائي في القارة الأفريقية. وكمسئول مصري فإنني مقتنع أن تحقيق تنمية بلادنا لن يتوافر سوى من خلال التعاون بين الدول الأفريقية، ومن خلال تعاون دول الجنوب.
وأضاف : إن تنفيذ هذا المشروع له أهمية قصوى على عدة أصعدة : من ناحية فإن هذا المشروع يعد نجاحاً وطنياً، حيث يضمن تحسين الإقتصاد المحلي والسياحة في جاك فيل بما يساعد على تحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين والإنتقال الى خارج وداخل جاك فيل. ومن ناحية أخرى فان الكوبري يعد نجاحاً للعلاقات الثنائية، حيث يعكس الدعم المصري لتحقيق التنمية في كوت ديفوار. وأكد : إن هذا الكوبري لا يربط بين المدن الإيفوارية، وإنما هو مثال حي على الروابط بين الشعبين المصري والإيفواري.
وأضاف رئيس الوزراء : على الرغم من كافة التحديات منذ بداية المشروع فإن الإرادة المشتركة والتعاون الوثيق بين كافة الأطراف، ساعد على تخطي الصعاب وتحول الكوبري إلى دليل جديد للتعاون والمثابرة للنجاح، وهي الروح المطلوبة في تحقيق مثل تلك المشروعات.
وأشار : وفي إطار هذه الروح الطيبة قمت بتلك الزيارة إلى كوت ديفوار، للتأكيد على أهمية العلاقات المصرية الإيفوارية، والإعراب عن الرغبة الجادة للقيادة المصرية في تعزيز الروابط مع كوت ديفوار، وأكبر دليل على ذلك هو توجيه الدعوة للرئيس الإيفواري لزيارة مصر.
كما أعرب المهندس إبراهيم محلب عن سعادته بالدور الوطني الذي تقوم به شركة المقاولون العرب في القارة السمراء ومشيداً بالعاملين وحرصهم على العمل بالدقة المطلوبة مما جعل شركتهم في مقدمة الشركات العالمية المتميزة لما لها من سمعة طيبة في مجال التشييد والبناء...
من جانبه قال المهندس محسن صلاح رئيس مجلس الإدارة أن المشروع تم تنفيذه لصالح وزارة البنية التحتية الإيفوارية ويربط الكوبرى بين سواحل كوت ديفوار ومدينة جاك فيل التى تقع فى إحدى الجزر، وتعد إحدى أكبر المدن فى دولة كوت ديفوار وأضاف صلاح أن بناء الكوبرى شهد تفاعلاً كبيراً من السكان وشعوراً بالسعادة والرضا من جانبهم حيث يساهم فى تنشيط حركة التجارة فى مدينة جاك فيل وتيسير الحياة لمواطنيها ويحل بديلاً عن المعديات التى كان يستخدمها سكان المدينة للوصول من وإلى الجزيرة كما يساعد الكوبرى فى التنمية السياحية.
وأوضح رئيس مجلس إدارة المقاولون العرب أنه تم تنفيذ مشروع إنشاء الكوبرى فى 32 شهراً بتكلفة إجمالية بلغت نحو 42 مليون دولار ويتكون المشروع من جسم خرسانى بطول 609.70 متر طولى ومداخل بطول 785.30 متر طولى كما يضم الهيكل الخرسانى للكوبرى من عدد 14 باكية وسطية طول كل منها 38.10 متر وعدد باكيتين (2) طرفيتين طول كل منهما 37.57 متر. ويبلغ طول القطاع العرضى للكوبرى 10.50 متر، وهو عبارة عن حارتين مروريتين بعرض 3.75 متر للواحدة ورصيفين على جانبى الكوبرى بعرض 1.50 متر للرصيف الواحد وتتصل الكمرات ببعضها عند الدعامات بواسطة كمرة عرضية 0.30 متر التى ترتكز بدورها على عدد ثلاث خوازيق بكل محور (بعدد إجمالى 51 خازوق) ويبلغ قطر الواحد منها 1.20 متر ويتراوح عمقها من 58.00 إلى 68.00 متر. كما يوجد عند كل جهة من جهتى الكوبرى حائط ساند يصل طوله إلى 115.00 متر خلف الكوبرى , كما يوجد عند بداية الكوبرى محطة تحصيل رسوم.
علي جانب آخر قام المهندس محسن صلاح عقب الإفتتاح بتفقد العمل بمشروع تطوير وتوسعة قرية البضائع بمطار أبيدجان الدولى (لوط  1 ) والذى تقوم بتنفيذه الشركة لصالح وزارة النقل الإيفوراية، وتصل تكلفته الإجمالية نحو39 مليون دولار كما يضم المشروع إلى جانب تطوير قرية البضائع إقامة طريق للخدمات بطول 600.00 متر، وعرض 8.00 أمتار وكذلك أعمال إنشاء مخازن بمسطح 2000.00 م2.



 

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 1202 / 95