الصفحة الرئيسية

فى ختام المؤتمر الاقتصادى "مصر المستقبل" السيسى :مصر علمت الدنيا كلها من 7 آلاف سنة

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي فى بداية كلمته خلال الجلسة الختامية لمؤتمر دعم وتنمية الإقتصاد المصري - مصر المستقبل- بشرم الشيخ التحية لكل من شارك فى المؤتمر الاقتصادى كما توجه بالشكر لصاحب دعوة وفكرة انعقاد المؤتمر الاقتصادي لدعم مصر، الملك السعودي الراحل عبدالله بن عبدالعزيز، قائلاً: «أن المغفور له بإذن الله ترك فكرة تعيش سنين طويلة».
وقال الرئيس السيسي “أحب أن أوجه إليكم حديث من النفس.. أرحب بكم جميعا وأشكركم على الحضور معنا ووجودكم معنا.. وأرغب في الحديث عن بلادي مصر, لأن هناك من أعتقد أن مصر ماتت.. مصر بلد خلقها الله سبحانه وتعالي لتعيش”.
وأضاف “منذ 7000 سنة كانت مصر موجودة علمت العالم أجمع وقدمت الحضارة للعالم, وكل ذلك مذكور في كتب التاريخ ويدرس في العالم منذ 150 سنة فقط.. وكانت هناك بعثة من دولة عظيمة جاءت لتشاهد تجربة مصر وهي دولة اليابان.
 وفي عام 1962 جاءت بعثة من دولة عظيمة ثانية تشاهد تجربة مصر وهي كوريا, ولن أتحدث لماذا لم تكمل مصر لكن سأقول وأفكر نفسي والمصريين والعالم أن الدولة تستيقظ الآن, تحيا مصر, مصر بشعبها مصر بشبابها مصر التي يوجد فيها أكثر من 35 مليون شاب.
وأضاف “مصر بشعبها هي التي علمت الدنيا وإن شاء الله ستعلمها مرة أخرى, مصر لن تموت استيقظت وستستيقظ, سأتكلم عن الوقت وأهميته, تحدثنا مع الشركة التي ستنشىء مشروع العاصمة الإدارية الجديدة, وصرحت بأن المرحلة الأولى ستستغرق 10 سنوات, ورفضت هذه المدة لأننا سنكون زدنا 26 مليون إنسان تقريبا والوقت حاسم لهذا حديثي مع كل المسئولين والشركات أننا متأخرون, ويجب أن نسرع الخطى ولهذانحتاج إلى التحرك بسرعة أكثر, وسأعطي مثالا لشركتين وسأذكر اسميهما, إنني تحدثت أمس مع مدير شركة “سيمنز” حول إمكانية إنشاء محطة للطاقة الكهربائية بقدرة 4200 ميجاوات خلال فترة ين 30 أو 36 شهرا, واقترحت عليها إنجازها خلال سنة ونصف.. قال إن هذا يعد تحديا ورد علي بأنه ممكن إنجازها خلال هذه المدة.
وأضاف “هذا الكلام موجه لكل المصريين وكل المستثمرين المصريين وحتى الشركاء المستثمرين الدوليين, إذا كنتم تريدون أن تساهموا بجدية في تنمية البلد فلابد من العمل ليل نهار, هذا يعتبر أول نقطة, أما النقطة الثانية من فضلكم التكلفة المالية يجب أن تهتموا بها, إنني أتحدث بجدية وأتحدث هذا لنفسي ولكل مسئول يسمع هذا الكلام”.
وأضاف أن مدينة شرم الشيخ جميلة وستزداد جمالاً السنوات المقبلة، مشيداً بجهد المحافظ وكل المسئولين والمستثمرين، مؤكدا أن العام المقبل ستكون المدينة اختلفت للأحسن وذلك بإنشاء طرق جديدة وكباري ومنشآت.

وتوجه بالشكر لجميع الحضور سواء ملوك ورؤساء ووزراء وكل من ساهم في نجاح هذا المؤتمر، قائلاً: «انتوا متعرفوش انتوا فرحتوا الشعب المصري أزاى».

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 1054 / 100