أخبار متنوعة

دعما لإستثمارات الشركة تطبيق أساليب وتقنيات جديدة بمصنع كرداسة للمنتجات الخرسانية

فى إطار ما تستهدفه سياسة الشركة الحالية من العمل على ترشيد الإنفاق وتعظيم العائد تعويضا عما تشهده المرحلة الراهنة من إنخفاض حجم الأعمال نتيجة الظروف الإقتصادية الصعبة التى تمر بها البلاد , وجه قطاع الكبارى والإنشاءات التخصصية الدعوة لكافة المشروعات والوحدات الإنتاجية التابعة له لبحث ودراسة سبل تطوير أدائها طبقا لمعايير الجودة وإعمال التفكير العلمى والبحثى لإبتكار أساليب هندسية مستحدثة وتقنيات جديدة تقليلا للفاقد والهالك وخفضاً للإنفاق ودعماً لإستثمارات الشركة وإيجاد حلول عملية للمشاكل القائمة , وفى هذا السياق بادر مصنع المنتجات الخرسانية بكرادسة والذى يعد أكبر وأهم المصانع التابعة لقطاع الكبارى بابتكار وتنفيذ أساليب وتقنيات فى المجالات الآتية تحقيقا للآهداف المرجوة:
الإستغلال الأمثل من مخلفات الحديد
يقول المهندس عاطف عفيفى مدير المصنع لقد تم وضع خطة للإستفادة من مخلفات الحديد الناتجة من الأعمال التى تنفذها الشركة من خلال إعادة تصنيعها وتشكيلها إلى مصنعات وأدوات تخدم مشروعات الإدارة ومنها ( المسطرين – جروف صب الخرسانه – براويطة – قفص ونش – سطل صب خرسانة – مطرقة تكسير – عجل صاج ملفوف .......) حيث تقل تكلفة تصنيعها بالمصنع مقارنة بسعرها بالسوق الخارجى بنسبة تصل إلى 70 % فضلاً عن ضمان جودة المنتج وخاماته , وقد تم بالفعل تزويد مشروع كوبرى جرجا بباكورة إنتاج المصنع من هذه المصنعات حيث أثبتت كفاءة وقدرة عالية على الأداء منافسة بذلك المنتج الخارجى مما ساهم بفاعلية – فى تقليل الهوالك وخفض النفقات مع إمكانية تسويق هذه المصنعات وبيعها للإدارات الأخرى بما يدر إيرادات وعوائد تسهم فى توفير السيولة المالية وتمثل قيمة مضافة لنشاط المصنع , وتشمل مراحل إعادة تصنيع الحديد كلاً من : مرحلة التجميع – مرحلة الفرز – مرحلة التنظيف والصنفرة – مرحلة التشكيل – ومرحلة الدهان علماً بأن مصنع المنتجات الخرسانية يقوم بأعمال تصنيع وتوريد الكمر سابق الصب سابق الإجهاد لمشروعات الكبارى والتى تحتاج إلى معدلات زمنية سريعة وذلك توفيراً للوقت بالإضافة إلي أعمال توريد الحاجز الخرساني(النيوجيرسى) وأعمال parapet وأعمال بلاطات التغطية ,والمصنع يتكون من موقع صب الخرسانة وتسقيط الحديد وشد الكابلات و معمل الخرسانة ومنطقة تجهيز وصب النيوجيرسي والباربيت .
إيجاد حل عملى للأعطال المتكررة
ويضيف مدير المصنع يتكرر عطل ماكينة ثنى الحديد بسبب كثرة عطل مفتاح LIMIT SWITCH والموجود ضمن الحركة الميكانيكيه بالماكينة - وتبلغ تكلفته حوالى 250 جنيه – مرتين خلال ستة شهور للماكينة الواحدة مما يتطلب إنفاق 1000 جنيه للماكينتين الموجودتين بالمصنع وقد تم إصلاح هذا المفتاح على يد رجال المصنع بتكلفة لاتتعدى 15 جنيه للمفتاح وتم حل هذه المشكله وتوفير مايعادل 940 جنيه للشركة فى هذا الإتجاه فقط.
إبتكار لأهم معدات المصنع
يعتبر الونش الجانترى من أهم معدات المصنع وحمولتة 150 طن حيث يقوم برفع الكمرات الخرسانية التى تم صبها والشاسيهات المعدنية ويتحرك الونش على قضيبين كل قضيب عليه ركيزتين وله عدد 2جير بوكس بعجل و2 موتور كهرباء لدفع حركة الونش فى الاتجاهين أمامى وخلفى . يتحرك الونش بطول 350 متر ومقترح زيادته 50 متر لتصبح حركته بطول 400 متر مما سيتطلب تغيير الكابل الخاص به مما يكلف حوالى 210000 جنيه لذلك تم تعديل تغذية الونش لتكون فى منتصف المسافة مما قلل تكلفة تدبير الكابل إلى النصف وأصبح حوالى 105000 جنيه وذلك تقليلا للإنفاق ورفعاً لكفاءة أداء الونش . في النهاية تبقي كلمة نود أن نتوجه لكافة العاملين بمصنع المنتجات الخرسانيه من مهندسين وفنيين وعمال بالشكر العميق على مابذلوه من جهد وبما حققوه من أهداف راجين لهم دوام التقدم والرقى,ونتوجه بدعوة لكل فروع وإدارات الشركة التنفيذية والتخصصية لإنتهاج نفس النهج فى الحد من الهالك للمشاريع وإعادة الإستفادة منه مرة أخرى بالطرق المناسبة دعماً لسياسات الشركة الرامية لتخفيف الأعباء عن المشاريع سعياً نحو تحقيق الأهداف المرجوه منها إن شاء الله.

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 342 / 23