طبيب الاسرة

هل القولون العصبى , عصبى فعلاً؟

** ما هو مرض القولون العصبى ؟
** هو حالة اضطراب فى حركة الجهاز الهضمى , واسع الإنتشار ومتنوع فى الأعراض0
** هو بالأساس اضطراب حركى للأمعاء وليس عضوى أى أن شكل وتكوين الجهاز الهضمى من حيث الخلايا و الأنسجة سليم , وهو يؤثر على كافة الجهاز الهضمى من المرئ إلى المعدة وحتى الأمعاء ويصاب حوالى واحد من كل خمسة أشخاص بالقولون العصبى على مدار العمر0
** هو أكثر إنتشاراً بين المراهقين و الشباب , ونسبة الإصابة بين السيدات ضعف الرجال 0

** ماهى أعراض القولون العصبى ؟
**آلام " وعدم إرتياح " فى أجزاء متفرقة من البطن ويكون عادة هذا الألم متنوع من حيث المكان والحدة ويمكن أن يختلف من شخص إلى آخر أو حتى مع نفس الشخص فى كل نوبة من نشاط المرض0
* الشعور بالإنتفاخ وكثرة الهواء فى البطن 0

*الإخراج:
إما أن يكون هناك إسهال مستمر و إما أن يكون هناك إمساك مستمر وإما أن تتأرجح بين الإسهال و الإمساك0
الشعور بالحاجة إلى الإخراج بشكل متكرر عادة صباحاً بالذات بعد الإفطار0
أعراض أخرى مثل:-
• الميل إلى القئ –الصداع - فقدان الشهية – الشعور بالإمتلاء سريعاً • الحموضه – يمكن أن يصاحب القولون العصبى " المثانه العصبية " وتتمثل فى وجود آلام بأسفل البطن مع كثرة التبول وعدم القدرة على تحمل وجود كميات كبيرة من البول بداخل المثانه, لذلك عادة ما يصنف الأطباء المرضى حسب الأعراض إلى :-
• فريق غالب عليه الإمساك
• فريق غالب عليه الإسهال
• فريق يعانى من تغير الطبيعة بينهما
*يجب مراعاة أن وجود دم مع البراز ليس من أعراض القولون العصبى
**ماهى الفحوصات اللازمة للتشخيص ؟
عادة يكون التشخيص إكلينيكياً من التاريخ المرضى للشخص وشكواه , ولكن يمكن إجراء بعض الفحوصات البسيطة لاستبعاد وجود أمراض أخرى مثل الإلتهابات المناعية أو البكتيرية بالقولون مثلاً0
ومن هذه الفحوصات : صورة الدم – سرعة الترسيب يمكن اللجوء لمنظار القولون فى حالات معينة فقط خاصة إذا بدأ حدوثه بعد سن ال45 عاماً0
*ما هى أسباب القولون العصبى؟
الجهاز الهضمى عباره عن أنبوبه طويلة من الفم إلى الشرج وهى مروراً بالمرئ ثم المعدة ثم الأمعاء الدقيقة و أخيراً الأمعاء الغليظة0 *ليمر الطعام عبر هذا الأنبوب خلق الله منظومة دقيقة جداً من العضلات و الأعصاب بحيث ينقبض أول جزء من الجهاز الهضمى و ينبسط الجزء الذى يليه ليمر عبره الطعام ثم ينقبض هذا الجزء بعد انبساطه ليدفع بالطعام إلى الجزء الذى يليه و هكذا حتى يمر الطعام عبر أكثر من 10 أمتار من العضلات و الخلايا الهضمية لتتم عملية الهضم0
لذلك اضطراب أى جزء من الأمعاء يؤثر على منظومة الهضم كلها مما يؤدى إلى حدوث الآلام و الأعراض الأخرى من إسهال أو إمساك 00 إلخ0 - على الرغم من أن الأسباب كلها غير معروفه أو واضحة تماماً ولكن يرجح الآتى : -
- 1- زيادة نشاط أو " إثارة " الأعصاب أو العضلات الخاصة بالجهاز الهضمى ولذلك عادة ما تكون أمراض القولون العصبى مصاحبة لفترات التوتر و زيادة الأعباء النفسية0
- 2- تأثير بعض أنواع من الأطعمة ولكن يكون هذا فى حالات معدوده
- 3- حدوث الأعراض بعد التهابات بكتيريه معديه أو نزلات معوية لأنها تزيد من حساسية العضلات و الأعصاب
ما هى أنواع العلاج
1- توضيح طبيعة المرض للمريض وأنه مرض مزمن يتعرض لفترات نشاط وفترات سكون
- لا يوجد علاج نهائى له ولكن يتم تناول العلاج فى فترات النشاط0 - المرض مرتبط إرتباط مباشر بطبيعة الحياة اليومية للمريض لذلك يجب اتباع ارشادات معينه لنمط حياة صحيه للمريض0

2- الألياف:-
- تناول الألياف جزء مهم جداً من العلاج لأنها تساعدعلى عملية الهضم و تفادى الإمساك ولكن يكون الإعتماد على الألياف الطبيعية الموجودة فى الخضروات و الفاكهة والحبوب الكاملة وليس الألياف المعبأة فى حبوب أو كبسولات لأنها تزيد من حدة المرض0
3-العادات الغذائية
- الحرص على تناول الوجبات بشكل منتظم فى مواعيد ثابتة0
- تفادى عدم تناول أحد الوجبات أو وجود فترات طويلة بينها
- الحرص على تناول8 أكواب من السوائل يومياً وأن لا يكون المشروبات التى تحتوى على الكافيين مثل الشاى و القهوة م ضمنها0
- عدم تناول أكثر من ثلاثة أكواب شاى أو قهوة يومياً لأن الكافيين يزيد من حدة المرض
0 تناول 3 ثمرات من الفاكهه يومياً0
0 بالنسبة لمنتجات الألبان فهى تخضع للتجربة الشخصية لأنها تختلف من شخص إلى آخروقد تريح البعض و تؤذى البعض الأخر0
- تناول" Probiotics " و هى عبارة عن بكتيريا مفيده للأمعاء تم إضافتها لمنتجات كثيرة من الألبان مثل الزبادى أو الجبن0
4- العادات اليومية
-الحرص على مزاولة الرياضة بشكل منتظم و لو حتى المشى نصف ساعه يومياً0
- محاولة البعد عن المشاكل و تقليل حدة التوتر
- تدوين الملاحظات بشكل دورى خاصة تأثير بعض الأطعمة والأدوية على الحالة لأنها تساعد على إكتشاف أسباب زيادة حدة المرض أو أسباب ما يريحه
0 كل هذا مع ضرورة التقرب إلى الله بالعبادات المفروضة و التطوعية من صلوات و من صيام وكثرة الدعاء و طلب الشفاء من الله و هو القائل " وإذا مرضت فهو يشفين "
5- العقاقير
0 تتنوع الأدوية ما بين عقاقير تريح الآلالم و أخرى تزيل التقلصات و هى تستعمل أثناء نوبات النشاط للمرض أى أنها علاج للأعراض عند حدوثها0
0 إستعمال ملينات للإمساك أو أدوية قابضة للإسهال0
0 تستعمل عقاقير خاصة بالحهاز العصبى و علاج الإكتئاب لما لها من تأثير على الأعصاب الخاصة بالأمعاء بالإضافة إلى الحالة المزاجية للمريض , و عندئذ يكون إستعمالها لفترات طويلة نوعاً ما
0 0 هناك عقاقير اخرى تحت الدراسة ما بين أنواع من المضادات الحيوية و أدوية الأعصاب و تنظيم حركة الأمعاء
** وأخيراً هل هناك أمل؟
مرض القولون العصبى " عصبى " فعلاً و هو يقع تحت بند الأمراض المزمنة التى يجب التعايش معها ولكن المطمئن أنه لا مضاعفات له من حدوث التهابات أو انسداد فى الأمعاء أو أورام ولكن عند الالتزام بتدوين الملاحظات عن فترات نشاط و سكون المرض وما يصاحب ذلك من أطعمة أو أدوية أو حوادث يمكن اكتشاف ارتباط هذه الفترات بأشياء معينه يمكن تجنبها مستقبلاً0
كما أن المشهور عنه أنه عادة ما تكون هذه الآلام و مدتها محتملة ولكنها قد تكون مزعجة إلى حد ما ومع العلاجات المذكورة يمكن أن تطول فترة السكون بين نوبات النشاط و بعضها0
د. ريم محمد موسى ـ الإدارة الطبية
استشارى الأمراض الباطنة والسكر
زميل الكلية الملكية البريطانية للأطباء ـ لندن

جميع الحقوق محفوظة 2014 © المقاولون العرب | تصميم مركز معلومات الإدارة العليا

المتواجدون الأن 68 / 31